حملة إنسانية لفائدة 312 مهاجرا بغابة "بليونش"

هسبريس - ماجدة أيت لكتاوي

الاثنين 13 أبريل 2015 - 22:41

نظمت جمعية "الأيادي المتضامنة"، حملة للمساعدة الإنسانية لفائدة المهاجرين الأفارقة القاطنين بغابة "بليونش" المطلة على مدينة سبتة المحتلة استفاد منها 312 مهاجراً.

الحملة التي شارَكَ فيها كل من الجمعية المغربية لإدماج المهاجرين وجمعية أطباء الصحة العمومية بتطوان، وجمعية متطوعون من أجل تطوان، عرفت توزيع الملابس والأحذية والأغطية والأدوية ومواد النظافة الشخصية. كما قام الفريق الطبي المكون من سبعة أطباء بتقديم الإسعافات الأولية والكشف عن 270 شخصاً الذي يعاني أغلبهم من آلام المفاصل، وأمراض في الجهاز الهضمي، وآلام الأسنان وأمراض جلدية. كما وقف الفريق الطبي على حالات من الأرق وقلة النوم، ولم تسجل أية حالة من الأمراض المعدية.

 

 

وأشارت "أيادي متضامنة" عبر بلاغ تتوفر عليه هسبريس، أن المستفيدين من الحملة ينتمون إلى 19 دولة إفريقية، 50 في المائة منهم ينحدرون من غينيا، تليها السينغال بـ 21 في المائة، وغامبيا 8 في المائة، مالي 5 في المائة، فيما ينتمي 16 في المائة الباقين إلى 15 دولة مختلفة (الكاميرون، بوركينا فاسو، الرأس الأخضر، ليبيريا، نيجيريا...).

 

 

 وأفاد ذات المصدر، أن 22 في المائة من المهاجرين المستفيدين من الحملة لم يصلوا بعد إلى سن 18 سنة أصغرهم يبلغ 13 سنة من عمره، في حين أن 59 في المائة أعمارهم ما بين 18 و 25 سنة، و 17 في المائة أعمارهم تتراوح ما بين 25 و 35 سنة، فيما توجد فقط 3 تتجاوز 36 سنة.